صفحتك الرئيسية MSN Arabia اجعل

الأسوشيتدبرس: مصر على شفا ثورة ثانية.. وتحذيرات من حرب أهلية..

  • 11
الأسوشيتدبرس: مصر على شفا ثورة ثانية.. وتحذيرات من حرب أهلية..

قالت وكالة الأسوشيتدبرس، إن الرئيس محمد مرسى صعد من الأزمة الناشبة بينه والمعارضة التى امتدت إلى احتجاجات ضخمة وإضراب غير مسبوق فى المحاكم، بسبب إعلانه الدستورى، مما يهدد بثورة ثانية.

وأشارت الوكالة الأمريكية أن تحركات مرسى لم تتوقف عند إصراره على بقاء الإعلان الدستورى، الذى يمنحه سلطات استبدادية، بل أنه اندفع بالفعل نحو إنهاء أعمال الجمعية التأسيسية للدستور التى تقع فى قلب صراع القوى، حيث انتهت الجمعية من التصويت على كافة مواد الدستور، رغم انسحاب كافة القوى الليبرالية والكنيسة ومختلف النقابات، ليبقى التيار الإسلامى وحده، مما يثير أسئلة خطيرة بشأن شرعية الجمعية.

وتؤكد الوكالة أن إصرار مرسى على مرسومه الذى يضعه أعلى الرقابة القضائية، يضعف على نحو بارز الرئيس الإسلامى وجماعته، فى الوقت التى تضررت فيه صورتهم على نحو واسع وسط اتهامات تلاحقهم بتشديد قبضتهم على السلطة.

وتشير الأسوشيتدبرس إلى أن كبرياء مرسى قد يكون عاملا فى إصراره على مرسومه، خاصة فى بلد اعتاد اهله على النظر إلى الرئيس باعتباره شخصية لا تقهر. وتضيف أنه قد لا يكون مستعدا للتراجع علنيا للمرة الثالثة منذ أن تولى منصبه فى يونية الماضى.

وكان مرسى قد حاول، عقب توليه منصبه، إعادة البرلمان المنحل الذى يهيمن عليه الإسلاميين، غير أنه فشل. كما حاول قبل شهر إقالة المدعى العام المستشار عبد المجيد محمود، لكنه إضطر لإعادته بعدها بأيام عندما أقر القضاء أن هذا ليس ضمن صلاحيات الرئيس.

وفيما لاتزال الاحتجاجات الشعبية الواسعة التى تنتشر فى أنحاء البلاد ضد ممارسات الرئيس وجماعته، بعيدة عن مطالبته بالرحيل، فإن محللون ونشطاء يحذرون من أن أى تصعيد قد يحمل فى طياته خطر ثورة ثانية من المحتمل أن تكون دموية.

وترى الوكالة أن العلامات المنذرة بالسوء وفيرة. فلقد هاجمت الحشود مقرات جماعة الإخوان المسلمين فى مختلف المحافظات وقد أسفرت الاشتباكات بين الجانبين عن مقتل شخصين على الأقل وجرح المئات، كما أدى العنف والاستقطاب لتحذيرات عديدة من قبل كتاب الأعمدة والجمهور، متخوفين من نشوب حرب أهلية.

ومن جانب آخر أشارت الوكالة إلى أن لعبة شد الحبل التى يمارسها مرسى مع المعارضة أقل ضراوة بمقارنتها بمعركته مع المؤسسة القضائية، التى تعتبر قرارات الرئيس هجوم غير مسبوق على سلطتها.

وتحذر الأسوشيتدبرس، أن أى مساس بسمعة القضاء، سيكون مكلفا لمرسى. وقد حذر القضاء بالفعل، بأنه ما لم يتم الاستجابة لمطالبهم، فإنهم سيمتنعون عن الإشراف على استفتاء الدستور أو الانتخابات البرلمانية وهو ما سيضع شرعية العمليتين محل شكوك.

  • 11
Youm7

اضف تعليق

ضرورة إدخال هذا الحقل *
*

تعليقات القراء لا تعكس رأي موقع MSN Arabia.
القراء مسئولون عن تعليقاتهم وآرائهم التي يرسلونها ويعبرون عنها

التعليقات

11 تعليق

مصطفى فتيح 9:29 م

إلى كل من يهتم لأمر مصر من يقول أن الدستور الذي وضعته التأسيسية للدستور به كثير من العوار عليه الآتي:- 1- إظهار هذا العوار تفصيليا للشعب 2- على القضاة الذين سيشرفون على الإستفتاء عدم السماح بأي تزوير في نتائجه 3- السماع لكلمة الشعب الإحتمالات: أولا: أن يرفض الشعب هذا الدستور إذا تشكيل التأسيسية كان تشكيلا خاطئا و علينا الإستفتاء على أعضاء التأسيسية وعدم قبول بأن تشكلها مؤسسة الرئاسة تعقيب: إن أكثر الشعب المصري ليس مهيئا بأغلبيته للديموقراطية (قول المرحوم عمر سليمان) إذا على الصفوة أن تفرض الوصاية على هذا الشعب القاصر و أن تطالب بأن حق الإنتخاب يقصر على من يقرأ ويكتب و عنده مستوى ثقافي كافي. ثانيا: أن تقبل الأغلبية بهذا الدستور سيتم بعد ذلك إنتخاب أعضاء مجلس الشعب بحضور السادة القضاة الذي عليهم أن يؤمنوا هذه الإنتخابات من أي تزوير وعليه ستسقط كل الإعلانات الدستورية حيث أن مجلس الشعب هو المنوط بالتشريع وعليه وضع القوانين المفسرة للدستور. ومن ذلك الآتي: أولا: أغلبية أعضاء مجلس الشعب من المعارضين يمكن أن يطالبوا بتخليص الدستور مما فيه من عوار كما يرون وذلك بأغلبية ثلثي الأعضاء (ألن يجدوا في الأقلية رجال شرفاء يؤيدوهم ؟) يمكن أن يضعوا القوانين المفسرة لأحكام الدستور بما يبطل تأثير المواد التي لا تعجبهم. ثانيا: أغلبية أعضاء مجلس الشعب من المؤيدين إذا لا ثقل لكم أمام الشعب المصري وعليكم أن تلزموا مقاعد المعارضين و أن تكفوا هذا البلد شر الحرب الأهلية والإنقسام الضار بها. تعقيب: إن أغلبية الشعب المصري غلابة يمكن شراؤه بكيلو زيت و كيس مكرونة إذا على الصفوة أن تطالب بأن من له حق الإنتخاب يجب أن يكون من القادرين الذين يملكون أقواتهم. السؤال؟؟ ما السيناريو الذي ترونه إذا سحب رئيس الجمهورية الآن الدستوري المكمل؟ 1- حكم الدستورية العليا بحل مجلس الشورى المنتخب, كما حلت مجلس الشعب المنتخب 2- الحكم بحل التأسيسية للدستور 3- الحكم ببطلان كل الإعلانات الدستورية التي أصدرتها مؤسسة الرئاسة بما فيها الإعلان الدستوري الذي أبطل الإعلان الدستوري الذي أصدره المجلس العسكري 4- حتى لايكون هناك فراغ تشريعي يتم إعادة السلطة التشريعية للمجلس العسكري و نبتدي من أول السطر.

تعليق مسيء(0)
8:27 م

الدستور الجديد الاخوانى يريد الاخوان ان يجعلوه شرعى وعلى كل القوى السياسيه الان ان تنتبه لذلك وعلى كل الشباب المثقف الواعى ان يعملوا على توعيه البسطاء من المصريين بخطوره هذا الدستور الجديد الذى سوف يجعل مصر دوله اخوانيه مدى الحياه , والبسطاء موجودين بكثره فى الريف والبدو , والاخوان بيضحكوا عليهم ويضللوهم , وهنا دور الاحزاب المدنيه والشباب المثقف فى الانتشار فى الريف وتوعيه الفلاحين وايضا توعيه المناطق الشعبيه , حيث يوجد فى باب نظام الحكم سلطات فرعونيه للرئيس ولمجلس الشورى الحالى لان مجلس الشورى حاليا كله اخوان وسلفيين ولا يوجد للبرلمان ( مجلس الشعب ) اى سلطات لان الاخوان يعلمون انهم لن يستطيعوا ان يجمعوا اصواط فى الانتخابات البرلمانيه القادمه ولذلك فهذا الدستور الجديد هو اخوانى مائه فى المائه ...

تعليق مسيء(0)
smsm 7:58 م

ممكن البلد تتباع بحق التملك للعرب فى اراضى الدوله يا سلام ده اخر حلاوه مبروك سينا لفلسطين؟ ده دستور اخر حلاوه

تعليق مسيء(1)
smsm 7:57 م

ممكن البلد تتباع بحق التملك للعرب فى اراضى الدوله يا سلام ده اخر حلاوه مبروك سينا لفلسطين؟

تعليق مسيء(2)
اشرف 7:56 م

لدكتور مرسى رئيس شرعى لبلادنا باختيار الشعب وبارادته ولن نسمح لبتوع احنا اسفين ياريس وبلطجية شفيق ان يتحايلوا على ارادة الشع والا فسوف تتحول مصر الى صومال اخرى سيكمل الدكتور مرسى رئاسته 4 سنوات رغم انف المؤيدين والمعارضين الشرفاء وغير الشرفاء وياريت الناس اللى بتفهم تقرا الدستور اولا وتقول ايه اللى مش عاجبهها فى الدستور ويذكر البند اللى مش عاجبه ونصه وما يرغب فيه من التعديل وياريت نبطل النهيق خلف اعلام مبارك الفاسد

تعليق مسيء(3)
7:48 م

شكلنا كدة ولكن المرادى فلول وليبراليين الفلول عشان طمعانين فى اعفاء عن جرائمهم وعدم العزل السياسى ويبانو انهم وطنيين مع انهم ولاد ستين كلب والليبراليين عشان يحكمو ويصلو للسلطه ولكن الى الفلول ميعرفهوش بقه ان لو الليبراليين وصلو للسلطه هايبقو زى الاخوان واشد كمان فى محاسبتهم ههههههههههههههههههه الى اتقتل منه حد عمرة ما بينسى حتى لو وصل للسلطه

تعليق مسيء(2)
د هند(مش اخوان) 7:34 م

لا نريد تدخل فى شئون بلادنا من الخارج ولا ارائهم الهدامة الرئيس د مرسى ماشى سليم ويحاول النهوض بالبلاد برغم المستنقع الذى سلمه المخلوع اما الثورة الحالية فهى مفتعلة لالغاء ثورة25 وذلك الذى قاله شفيق وهو يلعب بفلوسنا وملايين دبى وحسبى الله ونعم الوكيل

تعليق مسيء(2)
بإسم شعب مصر 7:32 م

نعم و فى إنتظار سقوط مرسى مندوب و رئيس الإخوان

تعليق مسيء(3)
6:40 م

الدستور الجديد الاخوانى يريد الاخوان ان يجعلوه شرعى وعلى كل القوى السياسيه الان ان تنتبه لذلك وعلى كل الشباب المثقف الواعى ان يعملوا على توعيه البسطاء من المصريين بخطوره هذا الدستور الجديد الذى سوف يجعل مصر دوله اخوانيه مدى الحياه , والبسطاء موجودين بكثره فى الريف والبدو , والاخوان بيضحكوا عليهم ويضللوهم , وهنا دور الاحزاب المدنيه والشباب المثقف فى الانتشار فى الريف وتوعيه الفلاحين وايضا توعيه المناطق الشعبيه , حيث يوجد فى باب نظام الحكم سلطات فرعونيه للرئيس ولمجلس الشورى الحالى لان مجلس الشورى حاليا كله اخوان وسلفيين ولا يوجد للبرلمان ( مجلس الشعب ) اى سلطات لان الاخوان يعلمون انهم لن يستطيعوا ان يجمعوا اصواط فى الانتخابات البرلمانيه القادمه ولذلك فهذا الدستور الجديد هو اخوانى مائه فى المائه .

تعليق مسيء(3)
dr: hoda saleh 6:31 م

لانحتاج لثورة ثانية

تعليق مسيء(1)